الرئيسية / قسم الانشاء / تصنيف تقديرات تكاليف البناء – النهج والدقة

تصنيف تقديرات تكاليف البناء – النهج والدقة

المقاول الناشئ – يمكن تصنيف تقديرات تكاليف المباني بطرق عديدة. ويمكن تصنيف الطرق الرئيسية والكبيرة الثلاثة التي يمكن فيها تصنيف تقديرات تكاليف المباني على النحو التالي:

استنادا إلى درجة تعريف المشروع
استنادا إلى الاستخدام النهائي للتقدير
استنادا إلى تقدير توليد المنهجية

ويستند التصنيف الأولي لتقديرات المباني استنادا إلى درجة تعريف المشروع تماما إلى النسبة المئوية لإنجاز الرسومات المعمارية والهندسية. وسوف يوفر هذا التقدير للمقدر معلومات المدخلات الصحيحة والمتاحة.

ويستند التصنيف الثاني لتقديرات تكاليف المباني إلى الاستخدام النهائي للتقدير الذي يجري استنادا إلى مدى توفر البيانات. وهذا يغطي التقديرات المفاهيمية لجدوى الاستثمار.

ويوفر التصنيف الإذن بالتمويل، والميزانية، والتقديرات التفصيلية للمقاول فيما يتعلق بعروض العطاءات الإجمالية.

أما التصنيف الثالث لتقديرات البناء بناء على منهجية توليد التقديرات، فيشمل العملية التي يتم القيام بها لتحديد وتوقع تكاليف البناء التي تكون عشوائية ومؤثرة.

تصنيف تقديرات تكاليف البناء

النهج العشوائي والمحدد في تقدير تكاليف البناء

النهج العشوائي، والقاعدة المتبعة لتقدير التكلفة هي كمية وحدات العمل المثبتة. ويقاس هذا بالمتر المربع من البلاط وعدد النوافذ ونوع النوافذ وما إلى ذلك.

هذه القاعدة لتقدير التكلفة هي إما متر مربع من المبنى المبني أو على أساس عدد الوحدات مثل عدد السيارات في موقف للسيارات أو عدد الطلاب في المدرسة الثانوية أو عدد الأسرة في المستشفى.

ويستعمل النهج العشوائي العديد من المتغيرات التي تعتبر معلمات لتقدير التكلفة على النحو المعطى من قبل المقدرين ذوي الخبرة. وهذه المتغيرات في معظم الحالات لن تكون محددة تحديدا جيدا.

عندما يتم اتباع نهج حتمي على مشروع محدد بشكل جيد في الطبيعة. هنا يعتبر المقدرون متغيرين. واحد منها هو كمية من فئة عمل محددة والمتغير الثاني هو سعر الوحدة المقدرة لإكمال وحدة واحدة من العمل.

ويعتبر سعر الوحدة وظيفة متغيرة تعتمد على الموقع والوقت وخبرة المقاول وكذلك مهاراته الإدارية.

نطاق الدقة المتوقعة في تقديرات تكاليف المباني

يتم تعريف الدقة المتوقعة كمؤشر على درجة أو مدى تغير التكلفة النهائية أو الحقيقية للمبنى من التقدير المعد مسبقا.

عند التعامل مع أنواع مختلفة من تقديرات المباني، يجب على المالك أو المقاول ربط العمل إلى “نطاق الدقة المتوقع”. ويعبر عن هذه الدقة إما إيجابا أو سلبا بتكلفة مستقبلية مقدرة.

تصنيف تقديرات تكاليف البناء

ويلاحظ أن إجمالي تكلفة المشروع أعلى بالمقارنة بالتكلفة الهندسية وتكاليف المشروع. ويرجع ذلك إلى أن تكلفة المشروع تشمل أيضا التكاليف المستخدمة في حيازة الأرض ودراسة البيئة وتكلفة التمويل ودراسة السوق.

للتحكم في التكلفة، فإن نطاق وجدول المشروع هو التركيز على السيطرة على عملية التصميم. هذا هو واحد من العنصر الحاسم الذي يجب أن يتم السيطرة قبالة للحد من تكلفة المشروع.

أي نوع من الفشل في السيطرة وإدارة عملية التصميم يؤدي إلى التأخير وزيادة تكلفة البناء للمشروع.

وتتطلب مرحلة التصميم تقديم استعراض التصميم ورسومات الحالة. يتم إصدارها على فترات زمنية مطلوبة. يجب أن يكون بداية المشروع فكرة واضحة عن عدد العروض المقدمة من المشروع ضرورية ويجب إعدادها.

هذا يجب أن يكون مخططا بوضوح من قبل المدير. هذه الترددات هي أساسا في 30، 60 …. وسيتغير تواتر استعراض التصميم مع تعقيد المشروع.

مراجعة التصميم، دورة التصميم وتقديرات التكلفة

ويعتبر أن أفضل وقت لمراجعة تصميم المشروع هو في مرحلة 30 أو 40٪ من دورة التصميم. هذا المستوى لديه العديد من القرارات الهامة التي يجب النظر فيها واتخاذ قرار بشأنها. وهذا يشمل نوع المعدات الرئيسية، والعملية، وبصمة المبنى والوثائق الأخرى ذات الصلة.

إن التقديرات الهندسية الأولى لديها 30٪ من عروض التصميم التي تستند إلى الرسومات. هذا المستوى يساعد المقدر لتطوير كميات العمل وسعر الوحدة الفعلي.

ويتمثل التقدير الهندسي الثاني في 60٪ من التقارير التي ستخدم ما يلي:

التحقق من النظام المقترح بحيث يلبي متطلبات المشروع
مقارنة الميزانية الحقيقية المقترحة مع التشطيبات أكثر دقة ومتطلبات الجودة.

كانت تلك إذا متابعينا الكرام في المقاول الإنشائي موضوع عن تصنيف تقديرات تكاليف البناء – النهج والدقة، ولأي استفسار تفضلوا بالتواصل معنا: من خلال أحد الطرق الآتية هاتف. 0501856888 واتس اب 0558188830 ايميل malkjooyl@gmail.com

عن

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مقاول الصناعية الثالثة بالأحساء

مقاول الصناعية الثالثة بالأحساء مقاول المدينة الصناعية الثالثة بالأحساء 0501856888 نحن  مؤسسة المصادر المتميزة  للمقاولات ...